«الأزهر للفتوى» يوضح كيف يربي الصوم هذه الفضيلة في الإنسان.. تعرف عليها

صوم رمضان

أوضح مركز الأزهر العالمي للفتوى الإلكترونية في منشور على صفحته الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي “فيسبوك” أن الصيام يربي في الإنسان فضيلة الشُّكر، فحينما يتذوق الصائم طعمَ الشبع بعد الجوع يُدرك نعمة الله تعالى عليه فيشكرها، وبالشكر يُخلف الله علينا بالمزيد، قال تعالى: ﴿وَإِذْ تَأَذَّنَ رَبُّكُمْ لَئِنْ شَكَرْتُمْ لَأَزِيدَنَّكُمْ وَلَئِنْ كَفَرْتُمْ إِنَّ عَذَابِي لَشَدِيدٌ﴾ [إبراهيم: 7].

هذا، ويفرح الصائم عند فطره بعد انتهاء يوم الصوم، ويفرح عند لقاء ربه لما يجده من الأجر، قَالَ سيدنا رَسُولُ اللَّهِ ﷺ: «وَلِلصَّائِمِ فَرْحَتَانِ يَفْرَحُهُمَا: إِذَا أَفْطَرَ فَرِحَ بِفِطْرِهِ، وَإِذَا لَقِيَ رَبَّهُ فَرِحَ بِصَوْمِهِ». [متفق عليه]

ومن ناحية أخرى، أوضح «الأزهر للفتوى» أن المرأة تفطر أيام حيضها ونفاسها، ولا يصح صيامها إن صامت، وتقضي بعد رمضان.

وبين المركز أن تشريع فطر المرأة أيام الحيض والنفاس من يسر شريعة الإسلام، وترفقها بالمرأة، ورفع المشقة عنها في هذه الأيام، التي تصاحب المرأةَ فيها آلامٌ عادةً، والتي قد تحتاج فيها للراحة والطعام والشراب.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *